Blog

العمل في الاحصاء براتب شهري يصل حتى 15000 درهم

أعلنت المندوبية السامية للتخطيط يوم الأربعاء في إطار التحضير لإنجاز الإحصاء العام للسكن والسكنى المرتقب إنجازه في الفترة الممتدة ما بين فاتح و30 شتنبر عن إطلاق منصة رقمية للتسجيل وانتقاء المترشحين الراغبين في المشاركة في عملية الإحصاء العام 2024

وأبرز المندوب السامي للتخطيط السيد أحمد الحليمي أن عملية التسجيل مفتوحة في وجه كل المواطنين المغاربة البالغين من العمر 20 سنة فما فوق، والحاصلين على شهادة دراسية عليا تعادل البكالوريا زائد سنتين على الأقل بالإضافة إلى الموظفين المتقاعدين وقد حددت فترة التسجيل في المنصة من 07 إلى غاية 27 فبراير، مؤكدا أن المنصة ستعمل على تسهيل وتقنين عملية انتقاء المشاركين.

وأوضح السيد الحليمي أنه سيجري الانتقاء الأولي لي 200ألف باحث سيخضعون لتكوين عن بعد لمدة 3 أشهرليتم الانتقاء النهائي لي 55 ألف باحث سيستفيدون من تكوين حضوري خلال شهر غشت المقبل مباشرة قبل البدء في عمليات الإحصاء الميدانية.

وفي السياق ذاته أشار المتحدث أن المغرب يجري إحصاء للسكان والسكنى كل 10 سنوات ويعد إحصاء2024 هو سابع إحصاء يجريه المغرب منذ استقلاله وأكد أنه سيتخذ منحى مغايرا من خلال اعتماد الرقمنة التي ستتيح النجاعة والاقتصاد في ظل ورش التحول الرقمي الذي تعتمده المندوبية السامية للتخطيط منذ سنة 2019 قائلا ” “بفضل الرقمنة، قمنا بتوسيع استبيان الإحصاء العام للسكان والسكنى، من خلال إدراج موضوعات جديدة بالإضافة إلى بيانات مستفيضة حول الظروف المعيشية للسكان”،

مضيفا أن “هذا المشروع يحدد المراحل المتعلقة بالأشغال الخرائطية وتكوين المشاركين، عن بعد وحضوريا، وتجميع المعطيات لدى الأسر، باستخدام اللوحات الإلكترونية، فضلا عن استغلال ومعالجة معطيات الإحصاء ونشرها وفق المعايير الوطنية والدولية”، وبذلك ستكون هذه التجربة نموذجا يحتذى به على الصعيد الدولي.

وفي الختام أشاد السيد الحليمي بكافة شركاء المندوبية السامية للتخطيط، خاصة صندوق الأمم المتحدة للسكان وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، على الدعم التقني والمالي المقدم خلال الاستعدادات لهذه العملية الرامية إلى الرقي وتحسين جودة الدراسات الاقتصادية بالمملكة

تعويضات العمل في الاحصاء :

وبحسب ما جاء في تصريح السيد الحليمي سيتم منح تعويض مالي للمشاركين في تهيئة وإنجاز إحصاء السكان والسكنى بالمملكة، بحيث حدد التعويض المالي اليومي المقرر للباحثين الرسميين في 250 درهما، وسيستفيد المراقبون الجماعيون المركزيون والجهويون من تعويض مالي قدره 500 درهم يوميا في حين سيتم منح تعويض مالي يومي يصل إلى 300 درهم بالنسبة للمراقبين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *